اليوم الرياضي في مدرسة المنار الدولية

اليوم الرياضي في مدرسة المنار الدولية

 

إنَّ التّنميةَ البدنيَّة أمرٌ أساسيٌّ إلى جانبِ النّموِّ الذِّهنيِّ . ويُعتبرُ”اليومُ الرّياضيُّ “من أهمِّ الأنشطةِ الّتي تجريها المدرسةُ انطلاقًا من مبدأ دعم الرِّياضةِ المدرسيَّة والارتقاء بها نحو التّميّز. للرّياضةِ العديد من الإيجابيّات والفوائد ؛ كما أنّها مفيدة للصِّحة ، من جهةٍ أخرى فهي تعلّمنا الكثيرعن العمل الجماعي في تحقيق هدف مشترك.

تألّقت مدرسة المنار الدّوليّة /فرع ازغوى يوم الأربعاء، ٧ فبراير ٢٠١٨، بإحياء “اليوم الرياضي” الذي كانَ يومًا رياضيًّا بامتياز مفعمًا بالمرح واللعب الجماعي علاوةً على تعزيز النّشاط البدنيّ والصّحّيِّ للجميع. وقد تمّت دعوة أولياء الأمور ومدرّبي رياضتَي الاسكواش وكرة السلّة من نادي قطر الرياضي للمشاركة في هذا الحدث المهم. كما تميّز بالإقبال الرّائع لأولياءِ الأُمور الّذين شاركونا هذا الحدث الرّياضيّ مما زاد طلبتنا إثارة وحماسا في يوم قد طال انتظاره.

كان هناك العديد من الألعاب حيث انقسم الطّلبة إلى مجموعات، لكل مجموعة قائد فريق ومعلّمٌ مشرف. تنافس الطّلبة بمرح وروح رياضية بلعبة شدّ الحبل، القفز الطويل، الترامبولين، كرة الطائرة، لعبة الملعقة والتوازن والكثير من الأنشطة الأخرى…

وقد كانت فرصة سانحة لاسترجاع المعلّمين والحُضور ذكريات الطفولة وهم يشاركون الطّلبة جميع الألعاب.

خلال اليوم، أُقيمَت مباراة حماسيّة جمعت المعلمين والمدرّبين والطّلبة، فيما شكّل البقيّة جمهورًا مشجّعًا تعالت هتافاته في الأجواء معلنة حماسه وتشوّقه لفوز فريقه.

وقد اختُتمت الفعاليات بتوزيع شهادات تقديرلأولياء الأمور المشاركين، وطلبة رياضة الكاراتيه والمدرّبين الذين بذلوا جهودًا لجعل هذا اليوم ناجحًا متميزًا، ليظل راسخًا في أذهان الجميع.