2021 اليوم الوطني القطري

إننا نجتمع معًا في هذا الشهرالمميز لنحتفل باليوم الوطني القطري في الثامن عشر من ديسمبر من كل عام، وهو احتفال سنوي يقام من أجل إحياء ذكرى تأسيس دولة قطر على يد المؤسس الشيخ جاسم بن محمد. يمثل اليوم الوطني لدولة قطر فرصة للتعريف بأعمال مؤسسي دولة قطر الذين تحمّلوا الصعاب، ودفعوا ثمنًا غاليًا لتحقيق وحدة أمتهم والاحتفاء بذكراهم، ويؤكد على هوية الدولة وتاريخها، كما يُجسد المُثل والآمال التي أقيمت عليها الدولة لتعزيز الولاء والتكاتف والوحدة والاعتزاز بالهوية الوطنية القطرية.

وتسعى مدرسة المنار الدولية إلى المشاركة الدائمة في إحتفالات اليوم الوطني في ظل السعي الدائم لإبراز وتنمية وغرس روح الهوية الوطنية القطرية في نفوس طلابها، ويظهر ذلك واضحًا في الأنشطة المختلفة التي تمتاز بها المدرسة بكافة أقسامها والتي تفوح منها  قيم الإنتماء والهوية والإعتزاز بالثقافة القطرية والتراث القطري.

فعلى الرغم من مرور الوقت وتعاقب الأجيال، لا يزال الشعب القطري قادرًا على إثبات ماضيه العظيم، والحفاظ على عهد آبائه وأجداده ليتمكنوا من استكمال المسيرة، لتحقيق الازدهار والتنمية، لما لهم من صفحة مشرقة في تاريخ البشرية أجمع، ذلك في ظل القيادة العظيمة لصاحب السمو الشيخ (تميم بن حمد آل ثاني) أمير البلاد المفدى، ويجب التأكيد على فخر الشعب القطري باليوم الوطني، فهو من الأيام التي تحتاج إلى توثيق للتاريخ والتراث، فهو ذكرى متوارثة للوطن من جيل إلى آخر إضافة إلى مزج الماضي بالحاضر، وبالتالي الوصول إلى الحافز الذي يدفعنا نحو تحقيق الأهداف والآمال.